تألمتُ لما شاهدتُ وسمعتُ (3)

6 October, 2013 | عدد الزوار 1,853

فؤاد1

أريد من القراء الكرام أن يكرموني موافقتهم في استخدام  العامية في بعض المعاني والوصف.

دائمًا أكتب القراء الكرام، نعم لأنهم يكرموني بقراءة مقالاتي، ويزداد كرمهم في وضع تعليقاتهم المفيدة أكثر والنصائح الأكبر من مقالاتي فجزاهم الله خير..

تألمتُ لما شاهدتُ وسمعتُ

ذهبت للمحكمة للمراجعة، فجلست بجانب رجلين يبلغان من العمر أربعين عامًا، وكان واحد يقول للأخر فضحته عند القاضي على ماضيه الأسود، فرد الثاني ممتاز فنظرت إليهما أني أسمع حديثكما، بعدها تم استدعائهما للدخول إلى القاضي, عندها تألمتُ لما شاهدتُ وسمعتُ، دعوة الله لهما بالهداية واعتصر قلبي حزنًا فدمعت عيني وتذكرت كرم الله يستر ويغفر.

وتذكرت الآيات القرآنية: (آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير (285) لا يكلف الله نفسًا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرًا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين (286 ) .

(الَّذِينَ يَحْمِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَحْمَةً وَعِلْماً فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ* رَبَّنَا وَأَدْخِلْهُمْ جَنَّاتِ عَـدْنٍ الَّتِي وَعَدتَّهُمْ وَمَن صَلَــحَ مِنْ آبَائِهِـمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيِّاتِهِــمْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيـزُ الْحَكِيمُ غافر..(7-8).

(قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي فَغَفَرَ لَهُ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (القصص).

 

تألمتُ لما شاهدتُ وسمعتُ

كنت في أحد مخططات مكة المكرمة السكنية أوقف سيارتي  عند بقالة لشراء عصير بارد، وعند خروجي فوجئت دورية المرور تقف بجانب سيارة كانت تقف في الاتجاه المعاكس للشارع، وبدأ رجل المرور في تحرير مخالفة مرورية لشابٍ سائق السيارة، وإذ به يرفض قائلاً: لم أخالف هذا ليس شارع عام، فرد رجل المرور: أنت عاكس المسار، ودار حوارٌ بينهما، وكان رجل المرور متشددًا في اعطائه مخالفة مرورية، والشاب يرفض، وعندها حضر والد الشاب قائلاً: ما تعطيه مخالفة لأن الشارع ليس ممتلئًا بالسيارات، وحتى يصل للبقالة دون أن يعكس الطريق يحتاج إلى قطع مسافة كيلو؛  حتى لا يعكس الطريق، ويقول لرجل المرور: لا داعٍ في تسجيل مخالفة مرورية، وأعجبني إصرار رجل المرور في تسجيل المخالفة المرورية، فقام والد الشاب يلفظ كلمات غير لائقة والشاب يكابر أنه لم يخطئ، وبكل أسف والده يسانده في الخطأ، عندها تألمتُ لما شاهدتُ وسمعتُ، دعوة الله لهما بالهداية.

يمكن أحد القراء الكرام  يفكر فؤاد متفرغًا لمشاهدة وسماع كل ما حدث بالتفصيل الكامل, يا غالي.. الشاب كان موقف سيارته أمام سيارتي طيب تم التوضيح، ذكرت ما حدث في أحد المجالس وصدمت مما سمعت منهم أن أغلب الشباب يعكسون مسارات الطرق في المخططات متجاهلين لا سمح الله في تسبب حوادث مؤلمة.. عندها دعوة الله أن يهديهم, ولابد من إجراءات صارمة من إدارة المرور للقضاء على هذه الظاهرة السيئة والمؤلمة. 

 

تألمتُ لما شاهدتُ وسمعتُ

أحد الشباب يمشي أمامي ويرتدي (فلينه) كتب عليها بالإنجليزي بمعنى سييء جدًا له؛ فتقدمت حتى صرت بمحاذاته، قلت له يا غالي: ممكن أتحدث معك وتتقبل ما في خاطري، فقال: طيب، لكن أريد حلمك وطيبك يا غالي فلينتك تحمل معنى لا يليق بك، قال: تعرف إنجليزي، قلت: نعم قليل، قال: لما تتعلم مثلي يمكنك تتكلم معي، فقلت له: ترى يا غالي بعض الجمل الإنجليزية عندما تقرأها لها معنى ككلمات، ولكنها تحمل معنى أخر مختلف، فقال: روح اتعلم إنجليزي كثير عشان لا تتفلسف، قلت: أبشر لكن بشرط ما تلبس (الفلينه) نهائيًا، قال: أنت غلباوي (كثير كلامفقلت مازحًا: سوف لا أتعلم إنجليزي كثير لأنك لم توافق على شرطي، قال: أحسن أنت تعرف قليلاً وتتلقف كيف لو تعرف كثيرًا، قلت: طيب اكتبها في محرك ترجمة المعاني لكي تعرف معناها الحقيقي، فقال: تعرف النت، قلت: قليل، فقال: كل شيء قليل، فقلت: أريدك أكثر مني لأنك شاب ويجب أن تتعلم الكثير لبناء مستقبلك المشرق إن شاء الله، فقال ردًا مؤلمًا.. عندها تألمتُ لما شاهدتُ وسمعتُ دعوة الله له بالهداية وينور بصيرته.

اللهم أهدي شباب المسلمين في العمل النافع والأخلاق الحميدة ونور الله قلوبهم وعقولهم وبصائرهم بنورك.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (3 votes, average: 5.00 out of 5)
Loading ... Loading ...

التعليقات

لايوجد تعليق، كن أول المعلقين

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>