الإرهاب .. هذه الآفة القذرة

27 October, 2016 | عدد الزوار 427

طارق عبدالرحمن زايد العتيبي

في الآونة الأخيرة انتشر الإرهاب في العديد من بلدان العالم وهذا يشكل خطراً كبيراً على مستقبل الشرق الأوسط إن لم نتمكن من القضاء على الإرهاب ونقف ضده. الإرهاب مرض خطير وفتاك وبدأ ينتشر ويجب علينا أن نقف ضده وندعم رجال أمننا البواسل الذين يسهرون من أجل راحتنا لكي نعيش في أمن وأمان.

اليوم الرابع من شهر حزيران لعام ٢٠١٦, أحبطت المملكة العربية السعودية العديد من الأعمال الإرهابية الخبيثة في مدينة جدة والقطيف والمدينة المنورة وذلك بفضل جنودنا البواسل. سؤالي هو كيف لهؤلاء الأشخاص أن يفعلوا مثل هذه الأفعال الإرهابية ويقتلون الآخرين ويفجرون أنفسهم إيماناً منهم إنهم سيدخلون جنات النعيم؟! وهل يعلم هؤلاء أن افعالهم الخبيثة ستزيدنا قوة وتماسكاً ضدهم؟ وهل يعلمون هؤلاء أن من أحدث في المدينة المنورة حدثاً تلعنه الملائكة والناس اجمعين وأن الله لايقبل منه يوم القيامة صرفاً ولا عدلاً؟

يجب أن نقف بحزم وبقوة تجاه الإرهاب وأن نتبع النقاط التالية:

* يجب علينا إستخدام وسائل التواصل الإجتماعي لنبين للعالم أن مايحدث من إرهاب ليس له علاقة بديننا الحنيف وأن أي عمل إرهابي سيزيدنا قوة وصلابة وتماسكاً ضد الإرهاب بأكمله

* يجب علينا أن نشكر رجال أمننا البواسل وأن نشجع أبنائنا وبناتنا على شراء هدايا لجنودنا البواسل تكريماً لهم على مايقدمونه لحماية وطننا الغالي العزيز على قلوبنا جميعاً

* يجب علينا أن نشعر أبنائنا وبناتنا بأن جنود الأمن البواسل يسهرون من أجل راحتنا لكي ننام مرتاحي البال, لذلك يجب أن نحترمهم ونقدرهم ونقف بجانبهم لحماية مملكتنا من آفة الإرهاب والقضاء على جذوره الخبيثة

* يجب علينا أن نستغل منابر المساجد لنبين للمجتمع بأكمله أن الإرهاب آفة خطيرة والوقوف ضده أمر ضروري والإبلاغ عن المطلوبيين أمنياً واجب والتعاطف معهم إجرام

* يجب على المدارس والجامعات بتقديم برامج ثقافية يشارك فيها جميع الطلاب والطالبات لتوضيح آفة الإرهاب والمجموعات الإرهابية الأخرى ويكون مقدمي البرامج حائزين على شهادات علمية متخصصة في القضاء على الإرهاب

* يجب على المدارس والجامعات تحديد يوم خاص للإحتفال بجهود ومواقف رجال أمننا البواسل وتشجيع الطلاب والطالبات على كتابة رسائل شكر ومحبة وتقدير وثناء لرجال أمننا البواسل

* يجب منع الألعاب الإجرامية التي تؤثر على أبنائنا وبناتنا والتي تطالبهم بقتل آبائهم ورجال الأمن لكي ينتقلوا الى مراحل أخرى. (كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته)

تكاتفنا مع رجال أمننا البواسل وحكومتنا الرشيدة وتكاتف الشعب السعودي بكافة أطيافه ومذاهبه, سيتم القضاء على الإرهاب بكافه أشكاله وضمان تحقيق التنمية بكافة أشكالها الأمنية والإجتماعية والإقتصادية. نسأل الله جل جلاله أن يرحم شهدائنا الأبطال من رجال أمننا البواسل والأبرياء الذين لقوا حتفهم بدون ذنب وأن يهلك كل من أراد بلادنا بسوء وأن يدمره تدميراً.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading ... Loading ...

التعليقات

لايوجد تعليق، كن أول المعلقين

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>