الإرث العطر

26 April, 2015 | عدد الزوار 780

فؤاد1

امرأه عجوز عظيمه طيبة حبيه من أصل سوري ومشهوره عند الجميع أم يحي تسكن في الحارة لن أنساها رحمها الله وجعلها سكنها في الفردوس الأعلى من الجنه.

مواقفها الطيبه كثيره مع الجميع وتعامل الكل مثل أبنائها. عندما كنت صغير وتعرف اني يتيم فكانت تعتهم بي كثيراً وتعطف على وتعطيني الحلوي السوريه وفي بيتها شجرة سدر كبيره تدخل أطفال الحارة في التقاط ثمرها( النبق ) ونغمرها السعاده والفرح بوجودنا في بيتها. وكذلك تقوم بزيارة أهالي الحارة في بيوتهم رحمك الله أم يحي

تحكي زوجة ولدها عم يحي الى والدتي رحمها الله أنها طلبت منها مساعدتها في الاغتسال والوضوء وبعدها صلت صلاة الضحى ثم ودعتها وطلبت منها تبلغ سلامها وودها وحبها الى الحارة جميعهم صغيرهم وكبيرهم ثم توجهة الى القبله أنها سوف تنام قليلاً وقالت لزوجة ابنها يمكن ماشوف ابني يحي سلمي عليه كثير. وأغمضت عينيها وتقرأ القرآن حتى ماتت, رحمك الله أم يحي

مازلت أذكر الساعه المؤلمه والحزينه كثيراً على عندما فتحت الباب زوجة ابنها وهى تبكي بلغوا أهاليكم أم يحى ماتت كنا أطفال لكن أصابنا الحزن والدهشه ولم نذهب بل كنا واقفين الصدمه قويه علينا جميعاً فقالت أذهبوا بلغوا أهاليكم بسرعه دقائق معدوده وكل اهالي الحارة في داخل بيت ام يحى رحمها الله حزينين متألمين كثيراً لفراقها  رحمك الله أم يحي.

مضت شهور وانا أقف عند باب بيتها رحمها الله قلبي يعتصر لينزل دمع عيني وأتذكرها عندما كانت تعطيني الحلوي السورية وتضع يدها على رأسي بحنان الأم وتحكي قصص قصيره جميله جداً محتواها الصبر والصدق. رحمك الله أم يحي وجعل مثواك الفردوس الأعلى من الجنه.

لقد تركت إرثاً عضيماً لسيرتها العطره رحمك الله أم يحي

سبحان الله مكان بيت أم يحي رحمها اقيم مسجد ( مسجد معتوق صعيدي جزاه الله خير ).

عم محمد رحمه الله واسكنه الفردوس الأعلى من الجنه طيب يحب المساعده كانت عنده بقاله ثم حولها مكتب لتقبل طلبات صهريج الماء ( وايت ماء ) لسكان الحارة وحارات أخرى.

عندما تسجل طلب وتذكر انك في حاجة ماسة للماء لا يطلب زيادة بل يسعى جاهداً لتوصيل الماء.

تجده أول الحاضرين في العزاء والأفراح, عندما توفيت الوالده رحمها الله وجعل مثواها الفردوس الأعلى من الجنه قام بنقلها بعربته ( ونيت شفر ) من البيت الى السجد الحرام.

كان يقدم وجبة الافطار لسنوات لأكثر من مائة صائم طول شهر رمضان المبارك في مسجد معتوق صعيدي. لقد تركت إرثاً عضيماً لسيرتك العطره رحمك الله عم محمد.

أكرمهما الله في إرث عطر ثم في أن أذكرهما  في مقالي هذا لكى ينالوا دعواتكم المباركة والطيبة.

اللهم وفقنا وذريتنا في ترك إرث عطراً يا أكرم الأكرمين.

اللهم أرحمهما ووالدايّ والدايّ والدايّ وابني عبدالرحمن واجعل قبورهم روضات من رياض الجنة وأسكنهم الفردوس الأعلى من الجنه.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 votes, average: 1.00 out of 5)
Loading ... Loading ...

التعليقات

لايوجد تعليق، كن أول المعلقين

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>